الرئيسيةس .و .جبحـثالتسجيلالأعضاءالمجموعاتدخول

شاطر | 
 

 طور عقلك واستمتع بحياتك

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
جــواد
الـ زعــيـ ـم
الـ زعــيـ ـم
avatar

ذكر عدد الرسائل : 268
البلد : أَينَْمَا وُجِدَ الإِسْـلاَمُ فدَاك>وَطَـنِي
تاريخ التسجيل : 03/03/2008

مُساهمةموضوع: طور عقلك واستمتع بحياتك   الجمعة 18 أبريل - 8:12:23

كل إنسان منا مؤتمن على عقله يعتني به ويغذيه بالعلم والمعرفة وأيضاً ينميه ويكتشف ما به من قدرات من منا لا يستغرب فعلاً فعله أو حركة فعلها بدون قصد من منا لم يتعجب أنه في يوم قام بإجراء عملية حسابية غريبة أو تحليل أمرٍ ما أو كشف خبايا نفس إنسان آخر ومعرفة ما يدور بخلده ولو لمرة واحدة في عمره.

- إن العقل هو أكثر أعضاء جسم الإنسان غرابة وتعقيداً في خلقه فلم يكتشف العلم عنه إلا القليل حتى الآن وتوجد أماكن فيه لا يعرف العلماء عنها شيئاً ولكنه وسبحان الخالق الجزء الذي تتمركز فيه معلوماتك – ذاكرتك – شخصيتك – وأيضاً أمالك في المستقبل – تخيلاتك – وغيرها الكثير – إنه المحرك لكل جزء فيك وكل عاطفة وكل شئ العقل هو المتحكم فيها.

- الكثير منا ونظراً لظروف عمله وزيادة التقنيات بدأ عقله ينام ويصدأ ولا يستخدم إلا أقل القليل من إمكانياته من منا الآن يعجز عن حساب عملية ضرب 3 أرقام في 4 أرقام سنجد معظمنا يذهب إلى الآلة الحاسبة من من منا عندما يريد تذكر شيئاً يعتمد فقط على الجوال والمفكرة والكمبيوتر – عقلنا قادر على كل هذا وأكثر منه بكثير جداً ولكننا لا نستخدمه إلا في أقل القليل.

إعمل أخي دوما عل تطوير عقلك والرقي به, فبذلك ستصل إالى مدارك وحقائق لايعرفها غيرك وتعلم وتعلم وتعلم... حتى تصل وتدرك الامل فأنت إنسان كرمك الله عن باقي المخلوقات وميزك عنها بالعقل فجعلك خليفة في هذه الارض.
قال تعالى:"ولقد كرمنا بني ادم وحملناهم في البر والبحر ورزقناهم من الطيبات وفضلناهم على كثير ممن خلقنا تفضيلا" سورة الاسراء:70
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الحياء رمز الرقى
عضوة مخضرمة
عضوة مخضرمة


انثى عدد الرسائل : 289
البلد : تونس
تاريخ التسجيل : 06/04/2008

مُساهمةموضوع: رد: طور عقلك واستمتع بحياتك   الجمعة 18 أبريل - 9:29:13

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

شكرا على الموضوع الرائع و المتميز و الذي قدم لنا اهمية العقل في الكينونة الانسانية


غير انه لا يجب ان نسلط كل الاضواء على العقل وحده لان الانسان هو عقل و قلب و مجموعة

من الغرائز العضوية و الكل يعتبر ان الادراك و التفكير مركزه العقل في حين ان القلب لا يقل

عنه شيء و ذلك بالرجوع الى النصوص القرانية و كيف اعطى الله سبحانه و تعالى للقلب تفصة

العقل و ذلك في قوله تعالى ***اليس لهم قلوب يعقلون بها *** و قوله تعالى *** انها لا

تعمى الابصار و انما تعمى القلوب التي في الصدور *** و غير ها من النصوص القرانية التي

جعلت من القلب مركز التفكير في حين ان العقل هو مترجم لكل الافكار و الغرائز منفذة لها ...

-------------------------------------
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
جــواد
الـ زعــيـ ـم
الـ زعــيـ ـم
avatar

ذكر عدد الرسائل : 268
البلد : أَينَْمَا وُجِدَ الإِسْـلاَمُ فدَاك>وَطَـنِي
تاريخ التسجيل : 03/03/2008

مُساهمةموضوع: رد: طور عقلك واستمتع بحياتك   الجمعة 18 أبريل - 13:48:32

اقتباس :
و قوله تعالى *** انها لا

تعمى الابصار و انما تعمى القلوب التي في الصدور *** و غير ها من النصوص القرانية التي

جعلت من القلب مركز التفكير في حين ان العقل هو مترجم لكل الافكار و الغرائز منفذة لها ...



هذه الآية الكريمة أختي الكريمة أبدع في تفسيرها الشيخ ابن عاشور إذ قال:

وأطلقت القلوب على تقاسيم العقل على وجه المجاز المرسل لأن القلب هو مُفيض الدم ــــ وهو مادة الحياة ــــ على الأعضاء الرئيسية وأهمها الدماغ الذي هو عضو العقل، ولذلك قال: { يعقلون بها } وإنما آلة العقل هي الدماغ ولكن الكلام جرَى أوله على متعارف أهل اللغة ثم أجري عقب ذلك على الحقيقة العلمية فقال: { يعقلون بها } فأشار إلى أن القلوب هي العقل.

ونزّلت عقولهم منزلة المعدوم كما نزّل سَيْرهم في الأرض منزلة المعدوم.

وأما ذكر الآذان فلأنّ الأذن آلة السمع والسائر في الأرض ينظر آثار الأمم ويسمع أخبار فنائهم فيستدل من ذلك على ترتب المسببات على أسبابها؛ على أن حظ كثير من المتحدث إليهم وهم الذين لم يسافروا أن يتلقوا الأخبار من المسافرين فيعلموا ماعلمه المسافرون علماً سبيلُه سماع الأخبار.

وفي ذكر الآذان اكتفاء عن ذكر الأبصار إذ يعلم أن القلوب التي تعقل إنما طريق علمها مشاهدة آثار العذاب والاستئصال كما أشار إليه قوله بعد ذلك: { فإنها لا تعمى الأبصار ولكن تعمى القلوب التي في الصدور }.

فحصل من مجموع نظم الآية أنهم بمنزلة الأنعام لهم آلات الاستدلال وقد انعدمت منهم آثارها فلهم قلوب لا يعقلون بها ولهم آذان لا يسمعون بها ولهم أعين لا يبصرون بها وهذا كقوله تعالى:
{ ومثل الذين كفروا كمثل الذي ينعق بما لا يسمع إلا دعاء ونداء صم بكم عمي فهم لا يعقلون }
[البقرة: 171].

والفاء في جملة { فإنها لا تعمى الأبصار } تفريع على جواب النفي في قوله: { فتكون لهم قلوب يعقلون بها } ، وفذلكة للكلام السابق، وتذييل له بما في هذه الجملة من العموم.

والضمير في قوله { فإنها } ضمير القصة والشأن، أي فإن الشأن والقصة هو مضمون الجملة بعدَ الضمير، أي لا تعمى الأبصار ولكن تعمى القلوب، أي فإن الأبصار والأسماع طرق لحصول العلم بالمبصرات والمسموعات، والمدرِك لذلك هو الدماغ فإذا لم يكن في الدماغ عقل كان المبصر كالأعمى والسامع كالأصمّ، فآفة ذلك كله هو اختلال العقل.

واستعير العَمى الثاني لانتفاء إدراك المبصرات بالعقل مع سلامة حاسّة البصر لشبهه به في الحالة الحاصلة لصاحبه.

والتعريف في { الأبصار } ، و { القلوب } ، و { الصدور } تعريفُ الجنس الشامل لقلوب المتحدّث عنهم وغيرهم، والجمْع فيها باعتبار أصحابها.

وحرف التوكيد في قوله: { فإنها لا تعمى الأبصار } لغرابة الحكم لا لأنه مما يشك فيه.

وغالب الجمل المفتتحة بضمير الشأن اقترانُها بحرف التوكيد.

والقصر المستفاد من النفي وحرف الاستدراك قصر ادعائيّ للمبالغة بجعل فقد حاسة البصر المسمى بالعمى كأنه غير عمىً، وجعل عدم الاهتداء إلى دلالة المبصرات مع سلامة حاسة البصر هو العمى مبالغة في استحقاقه لهذا الاسم الذي استعير إليه، فالقصر ترشيح للاستعارة.

ففي هذه الآية أفانين من البلاغة والبيان وبَداعة النظم.

و { التي في الصدور } صفة لــ { القلوب } تفيد توكيداً للفظ { القلوب }. فوزانه وزان الوصف في قوله تعالى:
{ ولا طائر يطير بجناحيه }[الأنعام: 38].
ووزان القيد في قوله:
{ يقولون بأفواههم }[آل عمران: 167]
فهو لزيادة التقرير والتشخيص.

ويفيد هذا الوصف وراء التوكيد تعريضاً بالقوم المتحدث عنهم بأنهم لم ينتفعوا بأفئدتهم مع شدّة اتصالها بهم إذ هي قارة في صدورهم على نحو قول عمر بن الخطاب لرسول الله - صلى الله عليه وسلم - «فالآن أنت أحبّ إليّ من نفسي التي بين جنبيَّ» فإن كونها بين جنبيه يقتضي أن تكون أحبّ الأشياء إليه.


انتهى النقل
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الحياء رمز الرقى
عضوة مخضرمة
عضوة مخضرمة


انثى عدد الرسائل : 289
البلد : تونس
تاريخ التسجيل : 06/04/2008

مُساهمةموضوع: رد: طور عقلك واستمتع بحياتك   السبت 19 أبريل - 7:38:12

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته


شكرا و جزاك الله خيرا على هذا الدرس الطيب و القيم


--------------------------
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
طور عقلك واستمتع بحياتك
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
القابضون على الجمر :: ( عيوب النفس وأمراض القلوب ) :: تـطـويـر الـذات-
انتقل الى: